أخبار

الاحتلال يكشف شبكة تهريب مواد “ذات استخدام مزدوج” لغزة

ترجمات عبرية – قدس الإخبارية: كشفت مصادر استخبارية إسرائيلية عن اعتقال ما وصفته “شبكة تهريب” لمواد ذات استخدام مزدوج، إلى قطاع غزة.

وذكر موقع “0404” الإسرائيلي أن قوات الاحتلال تمكنت بمساعدة جهاز “الشاباك” اعتقال تاجر فلسطيني من سكان قطاع غزة وآخر من سكان الضفة الغربية، بعد الكشف عن عمليات تهريب كاميرات ووسائل اتصال إلى قطاع غزة عبر معبر “كرم أبو سالم” كانا يقومان بها.

وبين الموقع أن قوات الاحتلال اعتقلت على المعبر التاجر نوفل أبو سرية من سكان قطاع غزة والتاجر نادر مسالمة من سكان الضفة الغربية الشهر الماضي، حيث كشف أبو سرية، بحسب مزاعم الاحتلال عن قيامه بتهريب هذه المواد عدة مرات خلال عام 2016، من خلال إخفائها في الأجهزة الكهربائية التي يدخلها للقطاع من تلفزيونات، وثلاجات، وغسالات، حيث تمكن حتى اليوم من تهريب مئات الكاميرات وآلاف الأمتار من الأسلاك المستخدمة في الاتصالات وغيرها من المواد.

وزعمت المصادر الإسرائيلية عن قيام كل من أحمد أبو نافع وزهير البيطار من سكان قطاع غزة بالمساعدة في إيصال تلك المواد إلى الذراع العسكري لحركة حماس.

وأشارت المصادر إلى أن التاجر نادر مسالمة ساعد أبو سرية خلال شهر تشرين ثاني الماضي على تهريب مئات كاميرات المراقبة من خلال إخفائها في شحنة غسالات أرسلت من الضفة الغربية إلى قطاع غزة، والذي بدوره أوصلها لكتائب القسام الذراع العسكري لحماس.

“البيوت
إلى الأعلى