أخبار

الأمن بغزة يواصل اعتقال الصحافية تغريد أبو ظريفة

غزة – قدس الإخبارية: تواصل الأجهزة الأمنية في غزة اعتقال الصحفية تغريد أبو ظريفة، بعد اقتحام عناصر من جهاز الأمن الداخلي يرافقهم قوةٌ من الشرطة النسائية منزلها في بلدة عبسان الكبيرة شرق خانيونس، في الثالث عشر من نيسان الجاري، دون توجيه أية تهم أو أسباب واضحة للاعتقال.

وفي اتصال مع “قدس الإخبارية”، أوضح زوج الصحفية، عبد أبو صرم، أن عناصر الأمن اعتقلتها دون أن تكشف عن أسباب الاعتقال، مؤكدًا على أنه لا يملك حتى اللحظة أية معلومات حول مكان أو ظروف اعتقالها.

وتابع،” تواصلت مع العديد من الجهات المعنية كنقابة المحامين ونقابة الصحفيين وجمعية الصليب الأحمر وعدد من جمعيات حقوق الإنسان والمرأة، لمعرفة وضعها وظروف اعتقالها لكن كل ما حصلت عليها كانت وعودات بالرد لم يطبق أيٌ منها”.

وكانت نقابة الصحفيين أدانت استمرار اعتقال أبو ظريفة، معتبرةً إياه “مخالفةً للقانون الأساسي الفلسطيني”.

وطالبت النقابة المنظمات الحقوقية والإنسانية إلى الضغط على الأجهزة الأمنية بغزة للإفراج الفوري عن أبو ظريفة، داعيةً الاتحاد الدولي للصحافيين واتحاد الصحفيين العرب إلى التدخل لإطلاق سراحها.

إلى الأعلى