أخبار

بعد تظاهرة حوارة.. الاحتلال يستأنف قمعه بالاعتقال والمصادرة

نابلس – خاص قدس الإخبارية: اعتقلت قوات الاحتلال، فجر اليوم الجمعة، ضابط الإسعاف يوسف دارية (42) عاما بعد مداهمة منزله في قرية عقربا ومصادرة سيارة الإسعاف.

ايمن بني فاضل رئيس قروي عقربا قال لـ قدس الإخبارية، إن قوات معززة من جيش الاحتلال داهمت منزل يوسف دارية واعتقلته بعد مصادرة مركبة الإسعاف الت تخدم القرية والقرى المجاورة.

وبين بني فاضل أن مركبة الإسعاف التي يقدر ثمنها بـ (180) ألف شيقل، تبرع بها أحد أهالي البلدة، وذلك لتقدم خدمات الإسعاف ونقل المرضى من القرية والقرى المجاورة.

ولفت إلى أن اعتقال دارية  – الأب لخمسة أطفال – ومصادرة مركبة الإسعاف جاء بعد تظاهرة حوارة التي استشهد فيها أحد الشبان بعد إطلاق أحد المستوطنين النار اتجاه المتظاهرين.

فيما نشر الناطق باسم جيش الاحتلال افيخاي ادرعي على صفحته الرسمية على فيسبوك، صور لاعتقال دارية ومصادرة مركبة الإسعاف، وعلق عليها أنها “اعتقال لأحد مشاغبي حوارة وضبط حافة وسيارة إسعاف شاركت في الاعتداءات” على حد وصفه.

في ذات السياق، صادرت قوات الاحتلال أحد حافلات شركة الوليد للنقل والمواصلات والتي يقدر ثمنها بـ (280) ألف شيقل، وذلك بعد مهاتفة صاحب الحافلة جمال شالو.

وبين جمال لـ قدس الإخبارية، أنه تلقى اتصال من مخابرات الاحتلال جاء فيه جملة من التهديدات، تضمن اعتقاله ومصادرة كافة حافلات الشركة، إذا لم يقم بتسيلم الحافلة التي تعد مصدر رزقه الوحيد.

وأضاف أنه توجه بالحافلة إلى معسكر الاحتلال القريب، إذ احتجز لساعات قبل الإفراج عنه وتسليمه بلاغ مصادرة الحافلة تحت حجة، “تقديم خدمات غير مشروعة”، وذلك بعد نقله متظاهرين إلى حاجز حوارة حيث دارت المواجهات أمس.

 

 

 

إلى الأعلى