أخبار

الحكومة تقرّر استيعاب 20 ألف من موظفي غزّة.. فما الشروط؟

رام الله – قدس الإخبارية: أكدت حكومة الوفاق، اليوم الثلاثاء، جاهزيتها للبدء في استيعاب 20 ألف موظف من موظفي غزة الذين جرى تعينهم بعد يونيو/حزيران 2007، في حال تمكين الحكومة من قبل حركة حماس وإزالة العقبات أمامها.

وأضافت الحكومة في بيانٍ لها أصدرته في أعقاب جلستها الأسبوعية اليوم، “ندعو حركة حماس إلى إزالة كافة العراقيل، والمضي قدماً في تحقيق المصالحة الوطنية، والتوقف عن فرض اشتراطاتها غير آبهة بأوضاع أهلنا في قطاع غزة، وذلك من خلال تمكين الحكومة تمكيناً شاملاً، وبسط ولايتها القانونية وممارسة مهامها وصلاحياتها حسب القانون”، بحسب وصف الحكومة.

وشدّدت الحكومة على أن ذلك يكون من خلال التمكين المالي الموحد، عبر وزارة المالية والتخطيط الجهة المسؤولة الوحيدة عن الجباية، وعن الصرف في آن واحد، بالإضافة إلى السيطرة الكاملة على المعابر، وإدخال البضائع إلى قطاع غزة من خلال المعابر القانونية فقط، ومسؤولية الحكومة في فرض النظام العام وسيادة القانون وتمكين السلطة القضائية من تسلم مهامها في قطاع غزة وفقاً للقانون الأساسي والقوانين ذات العلاقة، إضافةً إلى ضرورة السماح بعودة جميع الموظفين القدامى إلى عملهم، وإنجاز ذلك بالكامل كخطوة أولى لا بد منها.

وتابعت الحكومة،  “التمكين يعني قيام الوزراء بمهامهم في المحافظات الجنوبية كما في المحافظات الشمالية دون عراقيل”، مؤكدة على أهمية توفير المناخ الملائم لعمل الوزراء في الوزارات والدوائر الحكومية لضمان توحيد العمل بين محافظات الوطن على حد قول البيان.

وأكدت في الوقت ذاته أن الحكومة ستواصل تحمل مسؤولياتها، واتخاذ كل ما من شأنه المساهمة في إنهاء الانقسام، واستعادة الوحدة الوطنية والمؤسساتية والتخفيف من معاناة الشعب الفلسطيني وتعزيز صموده.

تحمل المسؤولية.. أو الرحيل

من جانبه، رد الناطق باسم حركة حماس فوزي برهوم قائلاً إن:” استمرار حكومة “الحمدالله” في سياسة التضليل وتوتير الأجواء والإهمال المتعمد لمتطلبات أهلنا في غزة واستحقاقاتهم، وسعيها الدؤوب لمأسسة وترسيخ العقوبات المفروضة على القطاع”.

وأشار برهوم في بيان صادر عنه وصل “قدس” نسخة عنه إلى أن الحكومة تبرر استمرارها في فرض العقوبات الذي نتج عنها أوضاع مأساوية صعبة أصابت كل مناحي الحياة، وتحديداً الوضع الصحي الكارثي المترتب على عدم تلبية الحكومة لاحتياجات المستشفيات ومستحقات شركات النظافة العاملة يها

ودعت حماس حكومة الوفاق  إلى التوقف عن تبرير عجزها وإهمالها ووقف التلاعب بمشاعر الفلسطينيين في القطاع والقيام بواجباتها كاملة في غزة والضفة على حد سواء، وأن تنهي العقوبات كافة المفروضة على غزة أو تقدم استقالتها وترحل، وأن يتم تشكيل حكومة إنقاذ وطني.

الأكثر مشاهدة خلال الأسبوع

إلى الأعلى