أخبار

القمة العربية: السلام حل استراتيجي للقضية الفلسطينية

الدمام – قدس الإخبارية: أكد البيان الختامي للقمة العربية المنعقدة في السعودية على مركزية قضية فلسطين بالنسبة للأمة العربية جمعاء، وعلى الهوية العربية للقدس الشرقية المحتلة، عاصمة لفلسطين.

وذكر البيان الختامي للقمة التي انعقدت، اليوم الأحد، على أهمية السلام الشامل والدائم في الشرق الأوسط كخيار عربي استراتيجي تجسده مبادرة السلام العربية التي تنتهجها جميع الدول العربية في قمة بيروت في العام 2002م ودعمتها منظمة التعاون الاسلامي.

وتابع البيان: ” ما تزال تشكل الخطة الأكثر شمولية لمعالجة جميع قضايا الوضع النهائي وفي مقدمتها قضية اللاجئين والتي توفر الأمن والقبول والسلام لإسرائيل مع جميع الدول العربية، مع التأكيد على التزامنا بالمبادرة وعلى تمسكنا بجميع بنودها”.

وشدد البيان على بطلان وعدم شرعية القرار الاميركي بشأن الاعتراف بالقدس عاصمة للاحتلال الإسرائيلي، مع الرفض القاطع للاعتراف بالقدس عاصمة لدولة الاحتلال، مؤكداً على أن القدس ستبقى عاصمة فلسطين العربية.

وحذر البيان الصادر عن القم العربية من اتخاذ أي اجراءات من شأنها تغيير الصفة القانونية والسياسية الراهنة للقدس حيث سيؤدي ذلك إلى تداعيات مؤثرة على الشرق الاوسط بأكمله، مشدداً على رفض كل الخطوات الإسرائيلية أحادية الجانب التي تهدف إلى تغيير الحقائق على الأرض وتقويض حل الدولتين.

وطالب المجتمع الدولي بتنفيذ قرارات الشرعية الدولية وآخرها قرار مجلس الأمن رقم 2334 عام 2016م الذي يدين الاستيطان ومصادرة الأراضي، مستكملاً: “نؤكد دعمنا مخرجات مؤتمر باريس للسلام في الشرق الاوسط المنعقد بتاريخ 15/1/2017م والذي جدد التزام المجتمع الدولي بحل الدولتين سبيلاً وحيداً لتحقيق السلام الدائم”.

الأكثر مشاهدة خلال الأسبوع

إلى الأعلى