أخبار

محاكاة للمونديال.. مبارارة للجرحى على حدود غزّة

غزة- قُدس الإخبارية: على غرار افتتاح بطولة كأس العالم “المونديال” في روسيا اليوم، أقام الجرحى والمصابين برصاص الاحتلال مباراة رمزية على الحدود الشرقيّة لقطاع غزة، للفت أنظار العالم لقضيتهم وتحديًا لمحتلهم.

وأقامت الهيئة الوطنية العليا لمسيرات العودة وكسر الحصار اليوم الخميس، مباراة الجرحى لمحاكاة “المونديال” الذي يعدّ حدثًا هامًا، وضمت المباراة التي أقيمت على أرض مخيم العودة شرق مدينة غزة “ملكة”، لاعبين مصابين من جنود الاحتلال جراء مشاركتهم بمسيرات العودة، وآخرين مبتورة أقدامهم.

وقال منسق الهيئة الوطنية لمخيمات مسيرة العودة وكسر الحصار، والقيادي بالجهاد الإسلامي خالد البطش، إن مباراة كرة قدم رمزية أقيمت الساعة السادسة مساءً، في منطقة ملكة شرق مدينة غزة، قبل انطلاق المباراة الافتتاحية لكأس العالم بساعة، سيشارك فيها أصحاب الإرادة والتحدي من مصابي مسيرات العودة مبتوري الأطراف.

وأوضح البطش، أن اللاعبين انقسموا إلى قسمين، فريق يرتدي ملابس فريق الارجنتين والاخر سيلبس ملابس فريق روسيا، بحضور وسائل الإعلام وبث المباراة على الهواء مباشرة.

وفي سياقٍ آخر، أكد البطش على أن صلاة العيد ستقام في موقعي ملكة شرق غزة وخزاعة بخانيونس، على يغادر المشاركون بالصلاة إلى بيوتهم مباشرة بعد انتهاء الصلاة وتأكيدا على الانطباع الاحتفالي بالعيد، مضيفًا “سنكون كهيئة وطنية وممثلي فصائل في استقبال الوافدين للصلاة في غزة وخان يونس أملًا الحرص على التواجد الساعة الخامسة والنصف صباحاً لان الصلاة ستقام 6 وخمسة دقائق صباحًا”.

وأوضح، أن الهيئة الوطنية لمسيرة العودة والفصائل سيقومون بزيارة الجرحى في مستشفى الشفاء غزة كخطوة البدء ويمكنكم زيارة الأوربي أو أية مشفى آخر بعد ذلك.

ودعا القيادي البطش، إلى التواجد الساعة العاشرة صباحاً ثاني أيام العيد بمستشفى الشفاء لزيارة الجرحى معاً.

الأكثر مشاهدة خلال الأسبوع

إلى الأعلى