أخبار

السجن 6 أشهر للصحفية سماح دويك

الزميلة سماح دويك في قاعة المحكمة اليوم

القدس المحتلة – قُدس الإخبارية: أصدرت محكمة إسرائيلية، اليوم الإثنين، حكما بالسجن لستة أشهر بحق الزميلة الصحفية سماح دويك، من مدينة القدس.

وأدان قضاة الاحتلال الزميلة سماح بتهمة “التحريض عبر فيسبوك”، على خلفية منشورات لها على حسابها الشخصي في موقع “فيسبوك”، استخدمت فيها سماح وصف “الشهيد” عند حديثها عن فدائيين فلسطينيين، إضافة لمصطلح “الانتفاضة”.

الزميلة سماح داخل قاعة المحكمة اليوم

الزميلة سماح داخل قاعة المحكمة اليوم

وخلال جلسات المحاكمة، أصر محامي سماح على أنها كانت تمارس عملها الصحفي، وتستخدم المصطلحات والتوصيفات المتداولة في الإعلام العربي بشأن الأحداث في فلسطين، معتبرا استمرار اعتقالها مساسا بالحريات. إلا أن قضاة الاحتلال رفضوا ذلك، وأصروا على الأخذ بعين الاعتبار التفاعل الكبير لدى سماح والعدد الكبير من الأصدقاء والمتابعين لحسابها.

وبناء على ذلك صدر الحكم بالسجن لستة أشهر ويوم بحق سماح، مع احتساب الفترة التي قضتها في سجون الاحتلال، منذ اعتقالها بتاريخ 10/نيسان/2016، إثر اقتحام منزلها في حي راس العامود ببلدة سلوان جنوبي المسجد الأقصى.

يشار إلى أن سماح تخرجت من دائرة الإعلام بجامعة القدس، وهي معدة تقارير وقصص صحفية في شبكة قدس الإخبارية.

“البيوت
إلى الأعلى